تجارب العمل المرن

رحلة الألف ساعة في العمل المرن وبدء مشروع تجاري 💹 | نوّاف البرّاك

نوّاف كان المتقدّم رقم 1 🧡 وهو من الأوائل اللي كمّلوا 1000 ساعة مع صبّار 💪 

قصّته قد تبدو مختلفة من بدايتها وحتى تجربته في الشفتات، لكن نوّاف كان ولازال يبيّض وجيهنا ويفزع للشركاء في وقت الاحتياج. 

نوّاف كبر معنا وكبرنا معه، ولذلك خصصّنا هذه المدوّنة لنقل قصّته الملهمة للعالم 🚀


مين نوّاف؟

نوّاف البرّاك | طالب جامعة في كلّية الحقوق في جامعة الملك سعود | مهتم بالتجارة والشركات الناشئة

كيف بدأ نوّاف في صبّار؟

بدايتي في صبّار كانت صدفة جميلة ومضحكة! كنت أبحث عن وظيفة تتوافق مع جدول الجامعة في إحدى الأيام وبنص المحاضرة أحد أصحابي أرسل لي رابط تقديم عمل مرن في صبّار. 

انتظرت حتى نهاية المحاضرة وعبّيت البيانات المطلوبة برابط التقديم الساعة ٣ العصر، وبعدها حبيت أعرف عن صبّار أكثر وبحثت بالتويتر حقهم، وفجأة!! قريت بأنهم شركة جديدة وتقديمهم الرسمي لسّى بيفتح الساعة ٧ مساءً!!

كيف قدمت طيّب؟ 🤔

كلمتهم بالخاص وهذا كان محتوى المحادثة 🧡

من عمل مرن إلى مشروع تجاري! كيف؟

توظّفت في عدة فرص في البداية ككاشير وممثل مبيعات وغيره، وبعدها وجدت فرصة كممثل خدمة أو نجاح عملاء في مساحة عمل مشترك. قابلت المشرف زيد الرقيب واستقبلني بصدر رحب 🙏

كان دوري الرئيسي أحجز للعملاء وأعطيهم جولة في المكان، وأتواصل مع جهات تدريبية وتثقيفية لأكون نقطة الوصل بين قسم الحجوزات والعملاء

كمّلت مع الشريك حتى الأن حدود الثمانية أشهر، واستفدت منها: 

  • صرت أقل توتّر وجريء أكثر مع الجمهور. صرت أعرف أتعامل مع مختلف الشخصيات واكتسبت خبرة التفاوض. 💪
  • عرفت طريقة عمل المنظمات وكذلك العمل على أكثر من اختصاص.
  • كوّنت علاقات جدًا قوية مع عدد من الأفراد منهم مدربة الحياة الأستاذة غادة الثنيان، ومع مشرفي وزملائي بالعمل كذلك. لدرجة أن بعض العملاء الآخرين صاروا يطلبون التواصل معي بالأسم، فأثبت نفسي بالمركز وصار وجودي لا غنى عنه بعد فضل الله. 🙏

بالإضافة إلى ذلك، تجربتي مع الشريك ساعدتني اعتمد فكرة مشروع كان عندي من قبل خصوصًا بعد ما تعرّفت وكوّنت علاقات مع أشخاص من منشآت، ووزارة الثقافة، ووزارة التجارة، وأشخاص قانونيين، والدعم اللي حصلت عليه منهم ساعدني كثير على بدء مشروعي.

وزيادة على كذا أحد شركائي بالمشروع هو زميلي بالعمل واللي تعرفت عليه كذلك من المركز 🔥

في نهاية الحديث..

حاب أشكر صبّار جدًا على هذا المسار اللي غير في حياتي الكثير وإن شاء الله يكونون أول جهة أعرض عليهم المشروع بعد انتهائة لأن وظيفتي مع صبّار كانت أساس في تطويري وحلقة وصل بيني وبين المركز والعلاقات اللي كوّنتها هناك! 

شكرًا لكم من القلب 🧡